Go to channel

شوﭑࢪ؏ بغدٱديۿ↺

53
خمسة عشر يومًا هاربٌ بل ممتنع ؛ لا أريد أن أكتب ربما رغبة أم رهبة ، لكنني لا أريد أن أعود لذاك التفكير وذاك الألم ، ذاك الدافع ، أريد أن أنعزل كما أنا الآن ؛ لا أهتم بشيء سواء كانت حياتي أم موتي لا أكترث ، ارتحت بعد أن أزحت العالم من أمامي، كل شيء لا يستحق ، خذلان ، خيبة، يأس اكتئاب ، حزن ، لا يعني هذا أنني تخلصت منهم ومن شعورهم وندوبهم وطعناتهم، ولكني أصبحت أتقبل الأمر ، فلا يضر الميت طعنة، مثل شعبي أصبحت مقتنعًا به ، فلاشيء يجذب انتباهي ، كل شيء انطفأ ومات .. مات إلى الأبد.