Go to chat

Ukhuwah

124
الزوبعة التي تحدث اليوم في القدس قصة مكررة حدثت سابقاً عشرات المرات وقد حفظناها عن ظهر قلب وسئمناها ومللناها !! حتى أصبحت شبه موسمية !! المسجد الأقصى لن تعيده كاسيات عاريات يحملن خرقة يسمونها علم فلسطين ! والأقصى لن يعيده خائن وضع يده بيد سليماني وإيران !! والأقصى لن تعيده الهتافات العنترية والشعارات الفارغة التي نسمعها منذ عشرات السنين !! والتي ورثها "المرابطون" في الأقصى عن آبائهم !! ولا أدري ماذا جنى منها آباؤهم ليرددها الأبناء اليوم !! حين تقف بوجه البندقية بصدرك العاري فأنت سفيه ولست بطلاً !! خصوصاً حين يكون عدد الموجودين في الأقصى أضعاف أضعاف عدد الشرطة اليهودية !! عموماً ستنتهي هذه الزوبعة كما انتهى ما قبلها ، وسيأخذ اليهود حي الشيخ جراح ونحن أذلة صاغرون !! وسيعود بعض الفلسطينيين إلى عملهم في بناء المستوطنات اليهودية مقابل دولارات معدودة كما سيعود باقي العرب والمسلمين الذين غيروا صور حساباتهم في فيس بوك إلى صورة القدس سيعودون إلى تمجيد حكامهم الخونة الذين باعوا فلسطين لليهود بعد أن يقضوا عطلة العيد السعيد !! نسأل الله العظيم أن يقصم ظهر اليهود وأعوانهم وأن يخلصنا من الحكام الخونة ومن أعوانهم ومن كل المتخاذلين والمتاجرين بالمسجد الأقصى ..