Go to channel

قصص وروايات عراقية

18
#ابن_الاجاويد - asmaa_demer #البارت الثاني - _٢_ ابن_الاجاويد(رد الدين) وكفت بصفها لزك وهيه ولااا يمها ، تجر نفس وتتحسر يااا شجاها هاي ، تقربت مدريت راسي وياها من الشباك ، لان اشوف بابا واكف وبصفه مازن ديخبطون خبطه بالطرمه .. ضربتها على جتفها ولج .. جفلت يااا هاا شنوو منووو .. هاا شكلتي شبيج واكفه بصفج وجتفي لازك بجتفتج وماحسيتي عليه كبر اي والله شبيج .. ضحكت ورجعت تباوع ، امداج فززتيني عبالي امي ، امج وين .. طلعت تجيب ريوك للحب .. يااحب هذا .. ماحجت بس مبتسمه ، مديت راسي اشوف وياها ، العينيتين بطرك برموده والفلينه ربع ردن سوده وهاي متخردله عليه .. تكول فوك مامدمر بالمواد وبالاجبنتو وهم حلوو فدوه لعمره دشوفي الجمال .. صدك هو خطيه مدمر ويضرب كرك يكلب بالخبطه .. شجابه هذاا من الصبح .. شاف بابا بره ينزل بجيس الاجبنتو وحده ، هو عنده غيره فدوه لعينه واجه يساعده ، .. شساعد هو بهذي كشخته المسكين . ضحكت ، يلبخ الواجهه مكفعه ، بابا كال بشتا خاف يوكع لبخ ، ومانكدر نلبخ لان شتا ورطوبه .. دهمي ايدج يداده ، وخلي جاي على نار حتى يخدر لاتجي امج تصخمج .. يااا عزاا والله كالتلي بس طلعت ، بس نسيت ياا وخري انتي تلهين اكبر واحد .. هاا اني .. اووي امشي مناا .. فريت ايدي عشتوو اي والله .. عفتها ودخلت للغرفه اكعد كرار يكوم يشوف بابا خاف يحتاج شي ، كوه شلعته من دوشك شلع ، اسمع صوت امي اجت طلعت عليها لابسه العبا تلهث ، كالت سوك ازدحام كتل لان محرم قرب عبالك مدري شنو ، حتى سوك معلك ، كتلها شنو جديد ، كل محرم هيج يصير الاسعار ، تطفر عفيه بشر شكد طماع ، برمضان يغلون ، وبمحرم يغلون ، بعيد يغلون ، بمصيبه بكارثه يغلون .. ولا يكول اشهر مباركه الواحد يخاف الله بيها ، ولا ناس فقره ماعدهاا ، ماردت كملت توزيع مسواك ودخلت تسبح من الحر ، كرار طلع يفرك بوجهه كعد على ميز مغندب ، مينا صاحت بابا هنا تتريك لو جوه ، كللها لا هنا بالحديقه بس بلاول افرشي فراش نكعد علي .. شالت دواشك وطلعت تفر بنفسها ياا ، تلكاها ذاك ثاني والابتسامه شاكه الحلك اخذ هو يفرش ، بابا واكف على صفحه يرش على خبطه ماي .. شالت صينيه وطلعت ودتها ، والابتسامه على وجوهم ثنينهم اخذها منها ، نوب ايده اجت على ايدها ، وخرت بساع خجلانه الادب سزز هسه تلكفها امي ، هو خلاها بلارض ، كل شوي يتلفت هو لا بابا يلكفه ، كون يشوفك الا يطبسكم ثنينكم بالخبطه .. دخلت والوجهه وردي من الخجل ، غير تشبع شوف وتنجب لا والله كل شوي ماده راسها ، ضحكت عليها حبهم بريئ صح صرالهم سنين بس بينهم نظرات بس ابد ماحجت وياه لو شافته وجه بوجهه من ورانه ، يمكن هاي اول مره ... صارلهم سنتين بس ابتسامه ونظره ، هو الولد يستحي من بابا ، وهيه جبانه ، لو اني الا اروح اكله اذا تحبني ، تعال اخطبني وتزوجني ، وسالفه ماعدي ماتمشي عليه قابل الحلقه بيش ياداده حتى لو برازيلي اقبل .. خلصو ريوك ودخل بابا شايل صينينه ، ومشه الاامي يسألها وين ودت المالج ، هيه عود طلعت تجيب الصنينه جاي من حديقه، راحت وبطت نوب .. توه كلت ماتحجي وياه ، شجاها وجذبتني عزااا بس لاتحجي وياه من ورانه ، لا متسويها هالجبانه هاي .. اباوع عليها من باب مطبخ ، واكفه وسانده نفسها على دنكه ومايله جسمها ، وشايله صينينه بمياعه . هو الابتسامه عده جنها نهر النيل مرعوطه رعط .. والله صراحه انقهرت عليهم حبيش هذا ، هيه كل شوي تتلفت خايفه ، هو يهز براسه يكللها الله كريم ، تالي دكيت باب خفيف فزت كتلها طبي بابا لايطلع .. اجت تمشي مدنجه وتتلفت عليه مبتسمه ، هاا ولج شووو ابتسامه وضحكه و توكفين تحجين وياه هاي من شوكت .. لا والله هاي اول مره بس ردت اعرف يريدني لاا .. شكلج .. ماكلي .. عليش واكفه يمه لعد يالثوله .. اجس النبض شبيج ..