Go to channel

قصص ۦۗۧحـۦٰٰٖـب عراقيه واقعيه تتحدث عن شخصيات موجده في واقعنا واحيانا تجد نفسك انَـَY̷̳̜̩̐̌̋O̷̳̜̩̐̌̋U̷̳̜̩̐̌̋ـَتَ في القصه م̷ـــِْن خلال تشابهه في المعانات والحياة

227
قصص عراقية: [البارت السادس والاربعون] #شفاه_مخملية بقلم: زهراء السلامي. بلعت ريگي ولزگن عيوني بعيونه مدا اگدر انزلهن وهوه نزلت عيونه ؏ شفايفي ورجع يباوع لعيوني، همس... -عُثمان: لا تخافين مني يُبا أنَا تزوجتِك لخاطر بنتِك وتا ما تعيش يتيمة الأبوين، لا يجي يوم وتتخيلين اسوي شي من ذاتي ابداً أنَا هينا اعتبريني صديقِك ما اكثر من هيك أنَا صح ضد هالفكرة بَـس بيناتنه عقد شرعي واريد نتعامل هيك تا نكسر الاحراجات الي بيناتنه -بَـس هذا مو ذنبك تتزوج بهالطريقه -ذنبي لو ما ذنبي أنَا اخترت هالشي كلو لخاطر هالطفله وما تتأذه وتبتعد عن امهه هزيتله راسي وهوه رجع لطرف السرير واتمدد وغطه عيونه بذراعه، توقعته يفرش وينام بالگاع بَـس طلع توقعي غلط.. بقيت بمكاني وسندت راسي ؏ راس زنايب وبسرعه غفيت وجريتهه نومة للصبح.. فتحت عيوني زينب مو يمي ولا عُثمان، گمت بسرعه رحت للحمام وغسلت ولبست حجابي، طلعت للصاله وصارت نرجس بوجهي عاگده الحاجب وعيونهه مظيگتهن، اول مشافتني همست... -حية حية ماينگدرلچ تف عليچ وع تربيتچ يا ساقطه كتلتي بچر وخذيتي اخو -هجران: نرجس شبيچ اليسمعچ يگول اني قتلت بكر -نرجس: ليش گليّل السم الذبيتي عليه وتالي لفيتي ؏ اخيّه وخذيتي هستوني دا اجاوبهه وشفت جواهر طلعت من غرفتهه، من شافتني فتحت عيونهه وشهگت... -جواهر: هجرااان شوكت وصلتووو اجت عليه وحضنتني وبوستني.. -هجران: البارحة بالليل چنتو كلكم نايمين -جواهر: نوّر البيت بجيتچ يروحي ابتسمت بوجهها وهيه اللتفتت تباوع لهلحية نرجس، نترت بيهه... -جواهر: خيير نرجس خيير اكو شيي؟؟ -نرجس: وابو فاضل لوما السيد بظهرچ اله ارفس ببطنچ واملش شعفتچ الصفرة -جواهر: هههههههه حبي سواء عميدي بظهري لو لا فنننچ لو ضوجتيني بشي والله اللعب بيچ لعب عافتنه وراحت بعدما ذبت سمهه ومدت لسانهه، جرتني جواهر من ايدي ورحنه للمطبخ جانت بيبي عطيه گاعده وعمه دلال وكالعادة مرجانه وياهن.. -حجية عطيه: هااا سلبوحة يمته جيتو تعاي تعاي انطيني حبة (بوسه) بوستهه وبوست عمه دلال وگعدت وياهن... -بيبي شفتي زينب؟ -حجية عطيه: اي جاي تلعبهه غزاله -دلال: خليني اسويلچن ريوگ يبعدهن -جواهر: لا عمه گُعدي اني اسوي -دلال: استچني انتي بطنچ واصله لخشمچ ضحكنه وياهه وخطيه گامت گلتلنه بيض وطلعت گيمر وسوالف الريوگ، مرّ اليوم طبيعي نفس الحياة القديمة ماكو أي تغير عدى اسلوب فتوح ونرجس صاير اسوء من قبل ويايه وكلما يتعدن من يمي يذبن حچي سمّاني واني ابلع واسكت.. لليل اني گاعده ارتب بكنتوري لان نزلت ملابسي حطيتهن ويه عُثمان بالكنتور وزنوبه گاعده ؏ الچربايه تتابع كارتون وهوه دخل للغرفه... -سلام عليكم -هجران: عليكم السلام گمت ؏ حيلي وهوه راح لزنوبه يبوس بيهه وكالعادة جابلهه علاگة اشكال نميات واتفق وياهه تآكُل شغله وحده باليوم... -عُثمان: بابه زنايب اذا افتهمتو ماكله اكثر من شغله بعد ماحبكي -زينب: اي -عُثمان: عفيه بنيتي تعاي ابوسِك گعدت بحظنه وهوه يبوس بيهه وهيه هم باسته وتشكرت من عنده، گامت من حظنه وطلعت ركض ومن اسألهه وين رايحة تگول... -زينب: ئزاله انطيهه مصاصه -هجران: بنتي غزاله يمكن نامت -زينب: لااء لااء ركضت بره واني هزيت راسي يأسانه منهه، ذبيت الملابس من ايدي وعثمان بقه ؏ گعدته ساند جسمه ؏ ايده وصاير شبه متمدد ويحرك براسه يدوره بكل الاتجاهات واصوات طقطقه تصدر من رگبته... -هجران: شنو تحول شغلك هنا؟ -عُثمان: لا بَـس بالايام الي ابقى هينا اشتغل ويه الشباب احسن من گعدة البيت -اي صح، زين ممفكر تكمل دكتورا؟ -لا -شعجب؟ -ماكو عجب بَـس احس بالي ما صافي حالياً -ممم گام وتوجه للحمام واخذ وياه منشفه، طلعت من الغرفه بسرعه لان ادري رح يطلع هيچ، ظليت گاعده وحدي بالصاله وانتظر بلكي جواهر تطلع من غرفتهه.. طولت تقريباً ساعه وجواهر ماكو ولا زينب فَـہ صعدت لغرفه غزاله اشوفهه وينهه... -يممه بنيتي نامت! -غزاله: اي خية جايه تقرالي قصه وغفت هههه -هيه تقرالچ؟؟ -ايي مو عميدي وعُثمان يقرولهه هيه تجيلي تحچيلياهه -يعني اليوم من چانت ويه عميد الدين بالديوان چان يقرالهه قصه؟ -اي ابتسمت وردت اخذهه بَـس غزل گالت عوفيهه يمي لان صايره تستاحش وحدهه بالغرفه، ترددت اعوفهه لان ماريد اختلي ويه عُثمان وحدنه بَـس هم انقهرت ؏ غزل.. رجعت جوة وطبيت للغرفه چان عُثمان متمدد ؏ الفراش وبيده الموبايل ديحچي بي، من شافني نهى المكالمه وحط الموبايل ؏ الميز وتمدد بمكانه... -متريد عشه؟ -عُثمان: لا عاشت ايدكي اكلت بره -هاا بالعافيه، اءء احم هاي زنوبه نامت يم غزاله -ممم -تريدني اجيبلك شي؟ -ارتاحي اذا احتاج شي أنَا اجيبو لنفسي