Go to channel

قصص ۦۗۧحـۦٰٰٖـب عراقيه واقعيه تتحدث عن شخصيات موجده في واقعنا واحيانا تجد نفسك انَـَY̷̳̜̩̐̌̋O̷̳̜̩̐̌̋U̷̳̜̩̐̌̋ـَتَ في القصه م̷ـــِْن خلال تشابهه في المعانات والحياة

147
وبيوم من الايام چنت بغرفتي گاعده اتمكيج علما يرجع فيصل من الشغل وسمعت صوت بنيه جوه بالصاله، ركضت ومديت راسي واذا اشوفهه فردوس گاعده تدگ فچ وياه!! هذا مو چان بالدوام شجابه؟؟! وهاي شجابهه هناا؟؟ نزلت اركض وسلمت عليهه وانتبهت لنظراتهه عليه وشلون تباوعلي لان چنت لابسه برموده وكيمونه، ومن سألتهه شوكت اجيتي ضحكت مجامله بوجهي وگالت... -فردوس: بيبي هستوني فيسل جابني شگد تنرفزززت من گال "فيسل" عود شوفوني اني كيووت اخخخ موتتني بيومهه ولازگه لزگ بي ويضحكون ويبسبسون وحدهم واني بالعمدني اروح اگعد بنصهم من اشوفهم يسولفون.. وكثرت جيات فردوس بحجة تشوف عمتي وتطلگت من طلال وزادت الطين بله وفيصل اشوفه متعلق بيهه بشكل مو طبيعي بَـس ما لازمه عليه شي يعني تعامله زين ويايه نفس قبل وممقصر ويايه بَـس احس اكو سالفه وتحوس بگلبي، ومن رحت احچي لعمتي تگولي... -سلمى: هاااي شبييچ اصلاً فيصل وفردوس اخووان وماكو شي من الي ببالچ؟ -جوري: يعني اخوان بالرضاعه همه؟ -سلمى: لچ لااا بَـس تربو سوه وقريبين ؏ بعض من قبل انغاضيت منهه وكبر الشك بگلبي من اشوفه يتختل ويحچي بالموبايل واليذبح دائماً افتشه من دون علمه بَـس ما اللگه شي مادري هوه يمسح مادري اني دا اظلمه.. عمتي زادت بالضغط عليه من حملت ببنتي وظلت تحوم تحوم ميته قهر لان غزاله لسه ماحملت وتذب بالبسامير عليه واني ابلع واسكت واوقات ماتحمل اردهه خصوصاً من اشوفهه تشجع فيصل يوصل فردوس لبيتهه ويجيبلهه غراضهه من اهلهه سافرو وكلما احچي وياهه تگول شبيچ همه اخوان وعادي هاي بيناتهم وطبعاً فردوس طبعهه سزز تظل تتلمس بأيد فيصل وتتنعوص عليه لو بيدي امردهه مرد بَـس ماگدر احچي عمتي تموت عليهه... -هجران: عزااا لچ هاي شننوو -جوري: مصخمه والله مو اگولج طايح حظي -هجران: بَـس اهم شي فيصل مامتغير عليج صح؟ -لااا هوه هنا اليموتتي كله حبي وحياتي وگلبي واحبچ بَـس ممرتاحة هجران حمووت صارلي شگد حابسه هالحچي ورح انفجررر -الله يساعدچ اووف احترگ گلبييي -اسكتي لعد اني شأكول -هجران: لا خيه ؏ الاقل انتي شاطره وتلگفين السالفه مو مثلي ثوله وعوبه اوووف الحسره لسه بگلبي والله -خلص هجور انسي الله يرحمه راح لدار حقه هزيتلهه براسي وكملت العشه وبالي يسرح كالعاده احس حتى دا اتعب من وره التفكير.. گظن ليلتين جوريه عدنه بايته ونفس سوالفهه وتحشيشاتهه ولأول مره نتصل اتصال جماعي اني وجوري وشهد وجواهر من طلعت من بيت الگصاب لليوم اني محاچيه وياهن.. سولفنه هواااي وضحك ووناسه وجواهر احسهه مرتاحة وجوري سألتهه... -جوري: لچ جواهر شو منشنه انتي شكو ولا عبالك زعلانه من رجلچ حيصيرلچ شگد -جواهر: ههههه لچ اووييي فديته لو تشوفي ميت ؏ شوفتي واني اعاند وادخل للغرفه وهوه يظل يگمز ويدزلي رهف تسألني اتفه الاسأله واني اتعمد احچي بصوت عالي حتى يسمعني -جوري: هههههه خرب يووومچ لچ لينجلط الرجال -جواهر: مينجلط لتخافين -هجران: جواهر خاف يبزع وانوب يضعف گدام سُهى تره البنيه حلوة وصغيره خاف تغري -جواهر: لاااء معليچن اني دا اعلمه درس وماتنازل بسهوله حتى ميشوفني سهله وتعجبه السالفه ويظل يعيدهه وترا اعرف عميدي شنو وعينه مليانه متغره طفله بعمر رهف -شهد: ايي وهواي يتعارك وياهه ترا -جواهر: هههههههههه ولچن چذاااب يسوي هيچ بالعمدنييي سُهى ورهف يگولنلي ؏ ساعه وشاط وحده وصار يكسر الدنيا ويتعارك ويه سُهى من لا شيء ويظل يصيح اله اطلع من البيت واعوفه الچن كل هذا حتى يجي ويشوفني مره سمعته يحچي بصوت عالي مادري ويامن لان چان واگف بباب الغرفه مالتي عود يسمّعني ويگول المهم ننام جوه سگف واحد ونتنفس نفس الهوا هذا كافي عندي -هجران: يماااا لچ شنو هالرومانسيييه -جواهر: خرب عقلچن ولچن ملتح وعنده سوالف تصفنن عليهه ههههه -شهد: ههههههه خرب بيچ جواهر مخبله الرجال -جوري: كفووو منهه قويييه اي الزلم مو مال وحده سهله وفاهيه -جواهر: صحيح بَـس تكون قويه بشخصيتهه مو بلسانهه يعني اني كومة اشوف نسوان حتى غلط يغلطن ؏ رجولتهن وهذا الشي غلط هنا مراح يگول عنهه قويه رح يگول ممتربايه -هجران: اييي عزا هاي عمتي هيچ لچ جوري ذاك اليوم اسمعهه تغلط عليه وتگله احترگو اهلك وانته وياهم وهوه شاط ويغلط عليهه ويبوو گبت عركة بنص بيتنه -جوري: صخااام هاي شوكت؟؟ سولفتلهن وكملنه المكالمه وكُلش فرحت وغيرت جو وياهن، ثاني يوم گعدنه كلنه ؏ الريوگ ومارست نفس الروتين وديت زينب للروضه ورجعت اسوي غده بَـس هالمره ماما مطلعت بقت بالبيت تشتغل وبينما اني وجوري واگفات نسولف وحده تنظف الخضره والثانيه تسوي التمن اندگت الباب.. فتحتهه امي لان چانت بالطرمة جاي تغسلهه وسمعت صوت زلم بالباب.. -جوري: ذوله منو؟ -هجران: شمدريني خاف اصدقاء ابويه