Go to channel

فَغيابكَ

227
لا يبقى في الذاكرة سوى ما نريد نسيانه .